أيسر طرق مراجعة حفظ القرآن.. وداعا للنسيان

520
 طرق مراجعة حفظ القرآن
 طرق مراجعة حفظ القرآن

محتوى الموضوع

 طرق مراجعة حفظ القرآن

القرآن الكريم هو كلام الله سبحانه وتعالى، فيحتاج منّا اهتمام شديد حتى يظل ثابتًا في الصدور مثل رسوخ الجبال، وكذلك يعد القرآن هو المصدر الأول للتشريع الإسلامي، ويتكون هذا الكتاب العظيم من ثلاثين جزءًا في كل جزء تجد أروع الكلام والأسرار التي ترسم للمسلم طريقه في هذه الحياة، فـ طرق مراجعة حفظ القرآن كثيرة جدًا، فعلينا كحفاظ أن نختار الطريقة المناسبة لنا لكي نتقن الحفظ، ولا شك أن التخطيط شيء مهم جدًا في أي شيء نريده في هذه الحياة، ولا يوجد شيء أعظم من القرآن أن نهتم به ونضع له خطة جيدة تجمع ما بين الحفظ والمراجعة، حتى نصل إلى مراد الله منّا وهو تدارسنا للقرآن والعمل بالآيات حتى نقتضي برسولنا العظيم فكان خلقه القرآن، فالآن سوف نساعدك في توضيح بعض الطرق التي يمكن أن تستخدمها في حفظ ومراجعة القرآن.

أهمية مراجعة القرآن

نعلم جيدًا أنه يوجد الكثير من المسلمين والمسلمات يشتاقون إلى حفظ كتاب الله، ولكن القرآن لكي تحفظه عن ظهر قلب عليك بمراجعته بشكل مستمر حتى تثمر بنتيجة ترضي الله سبحانه وتعالى، فقد قيل كلام كثير جدًا عن مراجعة القرآن بعد الحفظ، ولذلك حرصنا على أن نجمع بعض من الأقاويل التي قيلت عن مراجعة القرآن وهي الآتي:
  • مراجعة القرآن الكريم واستذكاره دور كبير في بقاء المحفوظ في الصدر وعدم نسيانه؛ لأن القرآن الكريم كغيره عرضة للنسيان، وبخاصة حين يصاحب ذلك قلة التعاهد والتلاوة للمحفوظ، وكثرة الهجران.
  • وقد أكد على ذلك النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال: “تعاهدوا القرآن فو الذي نفسي بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عقلها”.
  • ولما للمراجعة من دور كبير في تثبيت المحفوظ وعدم نسيان صاحبه له؛ فإنه لا بد للمدرس من الاعتناء بها أيما عناية، وأن يكون شعاره الذي يسيرعليه في تدريسه: (المراجعة أولى) لأنها رأس المال، وزيادة الحفظ: الربح؛ والمحافظة على رأس المال أولى من الربح.
  • بمعنى أن المحافظة على المقدار المحفوظ أولى من التكليف بحفظ درس جديد، إذا كان سيؤدي ذلك إلى إضاعة المحفوظ سابقاً أو عدم إتقانه.
ربما تفيدك قراءة: إليك..  أسهل طريقة لكيفية حفظ القرأن بأرقام الآيات

 

أسئلة مراجعة حفظ  القرآن الكريم
أسئلة مراجعة حفظ القرآن الكريم
وقيل أيضًا عن أهمية اختيار الوقت والمكان الذي يهم دور كبير في مراجعة القران باتقان فعلينا أن نتبع هذه النصائح وهي:
  • كل وقت فراغ يتسم بالهدوء والسكينة، وقلة الصوارف والملهيات، ويكون فيه الشخص هادئ البال، مستجمع الذهن يصلح للاستذكار والمراجعة.
  • ولذلك فعلى كل شخص أن يقوم بتخصيص وقت مناسب للمراجعة خارج زمن الحلقة؛ بحيث يعده وقت شغل لا يقبل التفريط فيه، ومتى اضطر إلى ملئه بعمل آخر جعل للمراجعة وقتًا آخر في اليوم نفسه ولا بد.
  • ويعد الليل أفضل من النهار، ولكن تحديد ساعة معينة من اليوم وجعلها زمن المراجعة لكل شخص خطأ؛ نظرًا لاختلاف أعمال كل إنسان وظروفه، ولكن لعل من أصلح الأوقات للمراجعة التي يمكن للطالب أن يختار واحدًا منها: –

وقت السحر؛ إذ هو وقت السكينة والخشوع.

-بعد صلاة الفجر إلى طلوع الشمس.
-القراءة من المحفوظ وفق ترتيب معين في الصلوات المفروضة والنافلة.
-بين الأذان والإقامة في الصلوات الخمس.
– بين العصر والمغرب.
-بين المغرب والعشاء.
-في الطريق أثناء الذهاب والعودة من المسجد أو العمل أو مكان الدراسة.
-يوم الجمعة قبل الخطبة.
-قبل النوم.

 أما عن كيفية مراجعة حفظ القران للاطفال فيمكن أن نطبق هذه النصائح:

  • الاستعانة ببعض الأحاديث التي لها تأثير مباشر على الطفل.
  • إعطاء الطفل نبذه مختصرة عن القرآن الكريم.
  • تحديد ورد يومي لا يزيد عن 3 آيات للحفظ في حالة الدراسة أما في العطل فتزيد إلى 10 آيات.
  • تحديد قدر معين للمراجعة في نفس الوقت 5 آيات مراجعة لما تم حفظه سابقا أو سورة كاملة إذا كانت من قصار أو متوسط السور.

مراجعة حفظ القرآن الكريم

اعرف جيدًا أخي الكريم واختي الكريمة أن القرآن هو رفيق الدرب في هذه الدنيا، ومراجعته فهي صمام الأمان، ولذلك ننصح دائمًا بالمراجعة والتكرار لأننا نعلم جيدًا حفظ القرآن بدون مراجعته فهذا طريق  للتفلت والنسيان، وقد ساعدتنا دراسات الذاكرة الحديثة في الكشف عن كيف اثبت حفظ القران وطرق المراجعة فتنقسم هذه الطرق إلى عدة أربعة مراحل وهي:

 

ربما تفيدك قراءة: تريد حفظ القران كامل.. إليك أسهل الطرق

 

المراجعة الخماسية

  1. المراجعة الأولى بعد ساعة من الحفظ.
  2. المراجعة الثانية بعد يوم من الحفظ.
  3. المراجعة الثالثة بعد اسبوع من الحفظ.
  4. المراجعة الرابعة بعد شهر من الحفظ.
  5. المراجعة الخامسة بعد 3 أشهر من الحفظ.

 

 المراجعة السباعية

يجب عليك في هذه الطريقة أن تراجع الصفحة المراد حفظها على الأقل سبع مرات، ويمكن أن تستغل هذه الأوقات كالآتي:
  • عند تشغيل السيارة للذهاب للعمل في الصباح الباكر، خذ وقتًا وراجع حفظك قبل مرور ساعة على حفظ.
  • اقرا بحفظك الجديد في الصوات السرية مثل: الظهر والعصر.
  • عند تشغيل السيارة في طريق العودة من العمل.
  • في صلاة النوافل وعند قيام الليل.
  • عليك استغلال أي وقت فراغ عند وتراجع محفوظك.
  • قبل النوم.
  • عند الاستيقاظ من النوم.
اسئلة مراجعة سورة البقرة
اسئلة مراجعة سورة البقرة

ومن أهم هذه المراجعات الآتي:

  • الاهتمام بالمراجعة قبل مرور ساعة على الحفظ، فعليك أن تحرص على عدم ترك حفظك الجديد أكثر من ساعة؛ لأن المرجعة لها دور كبير جدًا في تثبيت حفظك.
  • احرص جيدًا قبل النوم أن تراجع وردك الذي تم حفظه خلال اليوم؛ لأن العقل اللاواعي يخزنه طول مدة نومك حتى تستيقظ، فسوف تجده محفوظًا في ذاكرتك بإذن الله.
  • عندما تستيقظ من النوم فاجعل همك الأول هو المراجعة بعد صلاة الفريضة، وعليك ألا تبدأ بحفظك الجديد إلا وأنت راجعت حفظك السابق.

المراجعة الأسبوعية

  • عليك تخصيص يوم أجازة لمراجعة ما تم حفظه خلال الأسبوع.
  • ونصيحتنا أن يتم تسميع حفظ الأسبوع في حلقة حفظ، فهذا له أثر كبير جدًا في التثبيت والتشجيع والمداومة؛ لأن صحبة القرآن وحلقات القرآن من أجمل المجالس لما لها من فضل عظيم جدًا كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” وَمَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ في بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللَّهِ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَيَتَدَارَسُونَهُ بَيْنَهُمْ إِلاَّ نَزَلَتْ عَلَيْهِمُ السَّكِينَةُ وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمُ الْمَلاَئِكَةُ وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ”.

المراجعة الشهرية

عليك تخصيص يوم محدد أو يومين أو ثلاث في الشهر وهذا عل حسب حفظك للأجزاء السابقة، ولا تترك الحفظ السابق أكثر من شهر بدون مراجعته.

المراجعة السنوية

يمكنك أن تستفيد بالشهر العظيم وهو شهر رمضان لما فيه من فضل وخير وبركة، وهذا الشهر نعلم جيدًا أنه أنزل فيه القرآن، فخصصه في مراجعة حفظك السابق، فسوف تجد اللذة والمتعة في هذه الشهر العظيم وتحصل على الثواب الكثير بإذن الله تعالى.

ومن اسهل طريقة لحفظ القران وتثبيته عليك باتباع هذه الخطوات الآتية:

  • قبل أن تبدأ الحفظ فعليك بتهيئة نفسك من كل شيء يرهقك ذهنيًا؛ لأن العقل لا يحب أن تفاجئه بالحفظ مرة واحدة، فعليك بتمهيد الطريق حتى يستوعب العقل جيدًا.
  • عليك بالتخيل فقد أثبت العلم أن الدماغ يتفاعل مع الخيال كما يتفاعل مع الحقيقة، فإذا تخليت أنك تحفظ سورة البقرة في أسبوع ومع الإرادة والعزيمة والرغبة الحقيقية ستحفظها في الوقت المحدد؛ لأن الدماغ يتفاعل مع ذلك وهكذا، فالبصر والاستعانة والدعاء والتوكل على الله سوف نصل إلى مرادنا من كتاب الله العزيز.
  • التسخين والإحماء فالمخ مثل العضلات تمامًا فيجب عليك أن تعمل على تنشيطه مثلما تعمل إحماء للعضلات بالسويدي وتحريكها، فعليك أن تبدأ بقراءة شيء من حفظك القديم لمدة 3 أو 5 دقائق.
  • التركيز بأن تضع المصحف أمامك، وإياك أن تنظر خارج المصحف إياك ثم إياك أن تنظر إلى الخارج.
  • التنفس فالمخ يتغذى على الأكسجين والجلوكوز، فإذا أخذت شهيق عميق ، فعندما تأخذ شهيق تنتفخ بطنك وليست تنكمش، فتنشط المخ ثم تقرأ الآية فتثبت.
  • اقرأ الآية بالترتيل، لأن ذلك يساعدك على الحفظ وتدخل الدماغ بنمط معين، فترى أنك عندما تقرأها ستكون بنفس النمط الذي حفظتها به.
  • التكرار ثم التكرار هذا مهم في الحفظ دائمًا، ولن تحتاج إن شاء الله أكثر من 3 أو 4 مرات تكرار.
  • الربط بين الآيات يختلف بين شخص وآخر، فأحدهم سمعي يربط بالصوت، وأحدهم بصري يربط بأشكال الأحرف وأحدهم حسي يربط بالمعاني.

ربما تفيدك قراءة: دليلك لكيفية عمل جدول لحفظ القران بسهولة

 

أهمية مراجعة القرآن
أهمية مراجعة القرآن

أما عن طريقة حفظ ومراجعة القران فعليك اتباع هذه النصائح التي قدمها د. مهران ماهر عثمان وهي الآتي:

  • الإخلاص سبب للتوفيق في كل شيء، وفي الحديث الصحيح: «إن تصدق الله يصدقك».
  • صدق من قال: من أراد أن يكون من أهل القرآن الذي هم أهل الله وخاصته فإنه يعطي القرآن أفضل أوقاته لا فضولها!
  • راجع جزءًا معينًا حتى تتقنه وتقوم به كلِّه في صلاة الليل، ولابد أن تقرأه في صلاتك بدون أي خطأ فيه.
  • هذا الجزء الذي أتقنته اتله (تلاوة من المصحف بقلب حاضر) في كل أسبوع مرة، واجعله في اليوم الذي قمت به في ليلته مثلاً: إذا قمت به في ليلة الجمعة فاجعل تلاوتك لهذا الجزء في يوم الجمعة من كل أسبوع. ثم افعل ذلك بالأجزاء المتفلتة كلِّها.
  • ومع هذه المراجعة اجعل لك نصيبًا من الحفظ اليومي، صفحة، أو صفحتين، أو نصف صفحة، بحسب الوسع والطاقة.
  • فإذا أكملت الجزء الجديد حفظًا ألحقته بالأجزاء التي تراجعها في كل أسبوع مرة بالتلاوة المتقنة.
  • فإذا تمَّ لكل يوم أربعةُ أجزاء في المراجعة، فهذا يعني أنك أتقنت من القرآن ثمانية وعشرين جزءًا.
  • أكمل حفظ الجزأين الأخيرين، واستمر في برنامج المراجعة كما مرَّ معك.
  • فإذا أكملت الحفظ فراجعة بالأسباع، فهي طريقة الصحابة رضي الله عنهم، وهي أبرك في المراجعة من غيرها من الطرق، وما يميِّز هذه الطريقة أنَّ الجزء إذا تمَّت مراجعته فلا ينسى بعد ذلك؛ للمرور الأسبوعي عليه.
والجواب عن سؤال كيف اراجع القران قبل الامتحان  فعليك الآتي:
  • إذا كنت تحفظ 10 أجزاء فأقل تراجع على حفظك كله أسبوعيًا .
  • إذا كنت تحفظ من 10 إلى 15 جزء تراجع على حفظك كله بنظام أسبوعين.
  • إذا كنت تحفظ من 15 إلى 20 جزء تراجع على حفظك بنظام ثلاث أسابيع .
  • إذا كنت تحفظ من 20 إلى 29 جزء تراجع على حفظك بنظام أربع أسابيع .
وهناك تساؤل مهم جدًا وهو هل هناك ادعية لحفظ القران وتثبيته في الصدور، فالإجابة عن هذا السؤال أنه لا يوجد دعاء محدد لحفظ كتاب الله، فعلينا فقط أن نتوكل ونستعين بالله وندعوه في  كل وقت بأنه ييسر لنا الحفظ ويرزقنا حفظه وفهمه والعمل به.

 وهناك أيضًا سؤال مهم جدًا يخص النساء وهو هل يجوز للحائض مراجعة القرآن، والإجابة عن هذا السؤال من خلال موقع إسلام ويب الآتي:

فالصحيح من أقوال العلماء جواز قراءة القرآن للحائض والنفساء عن ظهر قلب في أي وقت، بدليل أن النبي صلى الله عليه وسلم لما حاضت عائشة في حجة الوداع قال لها: “افعلي ما يفعل الحاج غير أن لا تطوفي بالبيت حتى تطهري” متفق عليه ومن المعلوم أن الحاج يقرأ القرآن، فالحديث دليل على أنه لا حرج على الحائض في قراءة القرآن، إذ لم ينهها فيه إلا عن الطواف؛ لأن الطواف صلاة وهي ليست من أهلها، وأما ما ذهب إليه بعض العلماء من منع الحائض والنفساء من القراءة قياسًا على الجنب فلا يصح، لاختلاف حالتهما مع حالة الجنب، لأن مدة الحيض والنفاس تطول وربما أدى طولها إلى نسيان ما حفظتا من القرآن الكريم، أما الجنب فمدته يسيرة فمتى ما خرج من حاجته اغتسل وقرأ. وأما الاستدلال بما في أبى داود من حديث ابن عمر من أنه صلى الله عليه وسلم قال: “لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئا من القرآن” فلا يصح أيضا لأن الحديث ضعيف عند أهل العلم، لأنه من رواية إسماعيل بن عياش عن الحجازين وروايته عنهم ضعيفة. والله أعلم.

أسئلة مراجعة حفظ القرآن الكريم

طرق وضع أسئلة لمراجعة القرآن متعددة وتختلف على حسب طريقة كل معلم أو معلمة، فهذه على سبيل المثال وليس الحصر بعض الأسئلة لمراجعة حفظك:

 

اسئلة مراجعة سورة البقرة

اذكري من الآيات ما يدل على ذلك مع ذكر آية بعدها:

  • الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعين ضعف.
  • انتشر الإسلام دون إكراه .
  • السن بالسن والعين بالعين.
  • كذّب اليهود والنصارى بعضهم البعض.
  • التزكية قبل تعليم الكتاب والحكمة.
  • تعليم الكتاب والحكمة قبل التزكية.
  • نزلت آية بها حكم معين ثمّ نسخت هذه الآية في نفس السورة.
  • حكم الطلقة الثالثة.
  • حكم الإيلاء.
  • آية بها إحياء بعد الموت و لكن ليس للبشر أو الحيوانات
  • أوّل ( توبة – نداء للنّاس – نداء للمؤمنين – نداء لبني إسرائيل ).

 

 

ربما تفيدك قراءة: أفضل موقع لحفظ القرأن عن بعد للنساء

 

مراجعة حفظ القرآن الكريم
مراجعة حفظ القرآن الكريم

وهذه أيضًا أسئلة مراجعة القرآن بالكتابة من سورة آل عمران مثل:

اذكري من الآيات ما يدل على ذلك

  • جزاء الصّبر والمصابرة.
  • نداء للمؤمنين يوضّح ما يترتب على طاعة الكفّار من هلاك و خسران.
  • لقد منّ الله علينا أعظم منّة بعد أن كنّا في ضلال مبين.
  • آيتان بهما وصف للمتقين و بعدهما آية بها جزاؤهم.
  • أعظم شهادة في كتاب الله.
  • الصّبر على الأذى و البلاء.. والتقوى من عزم الأمور.
  • الدعوة للتّمسك بدين الله وعدم الفرقة والاختلاف بين المسلمين.
  • آية تدلّ على أنّ الأيّام دول بين النّاس.
  • ميثاق أخذه الله من النّبيين.

مراجعة القرآن قصص

يوجد طرق أخرى لمراجعة الحفظ وهو أنك تطلع على قصص الحفاظ التي تتعلم من خلالها الكثير من الفوائد، ومما لا شك أنها تزيد من الهمة والنشاط والاستمرارية في الحفظ، ولهذا حرصنا أن نقدم لكم قصة من قصص حفظ القرآن العظيم.
فيحكي أحد الأشخاص قصته مع القرآن فيقول: كنت شاب عادي وبسمع الأغاني وكانت حياتي تسير عادي، وكان القرآن بالنسبة لي ثقيل جدًا على قلبي، فبعد ذلك منّ الله علي بنعمة الهداية، المهم من أول يوم قلت لازم أحفظ القرآن، وقرأت كتير عن فضل الحفظ، وبدأت في الحفظ طبعًا الموضوع كان في البداية ليس بسهل، لكن بفضل الله بدأت أجتهد في الحفظ وأنا في الكلية، لدرجة أني كنت بحفظ وأنا في امتحانات البكالوريوس، المهم الحمد لله تخرجت من الجامعة وكان باقي لي 9 أجزاء وأختم فقلت لنفسي عندما اشتغل سوف أنسى اللي حفظته وكأني لم أفعل شيء، فقررت أني أتفرغ للحفظ والمراجعة، المهم الحمد لله بعد 3 شهور كنت ختمت الحفظ، لكن يبقى شيء خائف منه وهو الاتقان، ففي هذه الفترة كان لي صديق إمام مسجد، وكنا نتعاون مع بعض في الحفظ، المهم دخل الجيش فطلب مني أني أمسك المسجد في فترة غيابه، فأنا وافقت وقلت فرصة أتفرغ تفرغ تام للقرآن.
وبدأت بدأت أراجع 3 أجزاء يوميًا ثم 4 ثم 5 ثم 7 ثم كان من أسعد أيام حياتي لما وصلت للرقم 10 أجزاء يوميًا، واستمريت على ذلك وفعلاً بفضل الله وصلت لــ12 جزء ثم 15 ثم كانت المفاجأة الكبرى أني وصلت لمراجعة 20 جزء في اليوم، فطريقتي كنت أبدأ من بعد الفجر ولا أنتهي إلا قرب منتصف الليل سبحان الله كانت أيام جميلة كنت أحس أني أ شرب القرآن شرب وأنه يسري في عروقي.
قصة أخرى: هذا العجوز عمره ثمانين سنة بدأ بحفظ القرآن، وقصته أنه جاء عند أحد المدرسين في المسجد النبوي، وقال: أريد أن أحفظ، فقال له المدرس : يا والدي أنت رجل طاعن في السن لا تستطيع الحفظ، ولكن أجلس معنا حتى تسمع القرآن قال : أنا أريد أن أحفظ فقال له: اقرأ قال : أنا لا أجيد القراءة علمني بداية عن الحروف، يريد أن يتعلم الحروف، فبدأ معه هذا المدرس يعلمه ويقول ذاكر القصة، والله إني أسمع الرجل يكرر الحروف وكأنه في الصف الأول الابتدائي، ولكن ما هي النتيجة؟ بعد خمس سنوات يمُنُّ الله عليه بحفظ كتابه عز وجل.

 

جدول مراجعة القران الكريم

الكثير يسعى في البحث عن جداول من خلالها ينظم عملية الحفظ والمراجعة، ونعلم جيدًا أن الحفظ بدون خطة تجمع ما بين الحفظ والمراجعة فبالتأكيد سوف تفشل عملية الحفظ، ولذلك علينا أن نهتم بـ كيفية عمل جدول لحفظ القران، فهذا برامج مقترحة لختم القرآن بأن يختار القارئ الطريقة المناسبة له ليطبقها:

برنامج مراجعة حفظ القرآن

يوجد العديد من البرامج التي تساعد على الحفظ والمراجعة، فيمكن تحميلها من خلال الإنترنت حتى يسهل عليك الطريق، ولكن قبل أن تتعرف على هذه البرامج ، والتي من خلالها يمكنك مراجعة القرآن عن بعد، فعليك الاطلاع على فكرة برنامج من كتاب “هداية المنان إلى ضبط آي القرآن” للشيخ: عبد العزيز بن مشاري الصعب وهي:
1-يتكون البرنامج من اثنتي عشرة مرحلة، كل مرحلة أربعة أسابيع.
مقدار الضبط والاتقان اليومي ثمن الجزء، غالبًا ما عدا يومي الخميس والجمعة فهي للمراجعة.
2-لا بد من القيام بثلاث خطوات يوميًا من السبت حتى الأربعاء لضبط الثمن بشكل جيد:
-تكراره خمس مرات فإن احتيج إلى مراجعة القران من المصحف، فإنه يزاد على الخمس واحدة وهكذا.
-تسميعه على شخص آخر للتأكيد من عدم وجود أخطاء.
-تلاوته في صلاة سواء نافلة أو فريضة.
3-يبلغ مقدار ما يتم ضبطه شهريًا جزآن ونصف الجزء، وبذلك ينهى ضبط القرآن كاملًا خلال سنة تقريبًا.
4-لا بد في نهاية كل مرحلة من تسميع ما تم اتقانه الجزأين والنصف على شخص آخر.
5-لتلافي قلو مراجعة الأجزاء الأخيرة، فقد تم تثبيت بعض الأجزاء الأخيرة في المراجعة الأسبوعية كما ستجده موضح في الخطة.

ربما تفيدك قراءة: تعاني من نسيان القرأن بعد حفظه .. إليك العلاج

 

وكذلك يمكن تحميل برنامج آيات وهو يساعد على مراجعة القرآن بعد الحفظ، ومن مميزاته:

-هو برنامج قرآني شامل بمميزات فريدة يدعم أغلب أنظمة التشغيل ومترجم لأشهر اللغات العالمية. وتم استخدامه على أكثر من 1,000,000 جهاز حاسب حول العالم.
– الاختيار بين مصحف المدينة المنورة أو مصحف التجويد الملون أو المصحف برواية ورش عن نافع.
– تلاوة للقرآن الكريم بصوت العديد من مشاهير القراء – منها تلاوتان برواية ورش عن نافع.
– ستة تفاسير باللغة العربية (السعدي وابن كثير والقرطبي والطبري والبغوي والوسيط لطنطاوي).
– تفسير تفهيم القرآن باللغة الإنجليزية.
– إمكانية تكرار تلاوة الآية أكثر من مرة مع تحديد فاصل زمني.
– إمكانية البحث في آيات القرآن الكريم.
– إعراب القرآن الكريم لقاسم حميد دعاس.
– ربط تزامني بين الآية التي يتم تلاوتها ومكانها في المصحف وترجمة معانيها.
وإلى هنا نكون أنهينا الحديث عن طرق مراجعة حفظ القرآن، وأوضحنا بشكل مبسط الطرق المختلفة لمراجعة كتاب الله، فنرجو من الله أن يتقبل منّا ومنكم.
مراجعة القرآن قصص
مراجعة القرآن قصص

المصدر: أهل السعودية