تعاني من نسيان القرأن بعد حفظه .. إليك العلاج

1616
علاج نسيان القران
علاج نسيان القران

محتوى الموضوع

علاج نسيان القران

القرآن من أفضل النعم التي أنعم هذه الأمة بها، فهو منهج ودستور المسلم، فلا بد أن نستمسك به بكل ما نملك، حتى نضمن حياة سعيدة ونصل به إلى الفردوس الأعلى، فمن أراد أن يحفظ كتاب الله العزيز فقد أفلح في الدنيا والآخرة، فيا حافظ القرآن قد تجد في الطريق معوقات تحول بينك وبين الحفظ ومن أهمها النسيان، فما هو علاج نسيان القران ، هذا سؤال مهم جدًا لذلك حرصنا في هذا المقال أن نوضح لك العلاج والطرق التي تعينك بإذن الله على حل هذه المشكلة وهذا كله بعد الدعاء والتوكل على الله سبحانه وتعالى.

 

طريقة حفظ القران دون نسيان

يوجد الكثير من طرق الحفظ، وكل شخص يختار ما يناسبه على حسب ظروفه؛ لأن طبيعة كل إنسان تختلف عن الآخر، ولكن يوجد شيء مهم جدًا لا بد أن نراعيه أثناء عملية الحفظ وهو أن القرآن متعرض للنسيان والتفلت، وهذا يكون عند حفظه بدون خطة جيدة تجمع ما بين الحفظ والمراجعة في آن واحد، فالخطة الجيدة تجعل القرآن ثابت في القلب بإذن الله، والآن سوف نتحدث عن كيفية حفظ القرآن بدون نسيان.

 

علاج نسيان القران
علاج نسيان القران

 

الخطوة الأولى: الإخلاص

وتعد هذه الخطوة من أهم الخطوات التي يجب أنم تكون في كل عمل يقوم به المسلم أنه يكون خالص لوجه الله الكريم، لأن النية إذا كانت لغير الله فلا قيمة للعمل، ولذلك يجب أن نفعل بما قاله الرسول صلى الله عليه وسلـم “إنما الأعمال بالنية، وإنما لكل امرئٍ ما نوى، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله، فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة يتزوجها فهجرته إلى ما هاجر إليه”، وأيضًا قد ذكر الله تعالى في كتابه العظيم (وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّـهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ ۚ وَذَٰلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ) [البينة:5]، فيا حامل كتاب الله احذر أن تكون حامله لأجل دنيا فانية فلا يكون نصيبك من القرآن إلا حفظه فقط ولا تستمتع بلذته وشفاعته يوم القيامة ولا تجد من يؤنسك في قبرك، فجدد النية واجعلها خالصة لله حتى تتنزل عليك رحمات القرآن وتسعد به في الدنيا والآخرة.

 

الخطوة الثانية: اختيار الرفقة الصالحة

صحبة أهل القرآن من الخطوات أيضًا المهمة التي تساعد في الاستمرارية في الحفظ وعدم هجر القرآن ونسيانه، لأنك أيها الحافظ عندما تجد نفسك قد أصبت بالفتور والنسيان فتجد من يشد بيدك لكي تقف مرة أخرى وتكمل مسيرة الحفظ لأن الذي يجمعكم هو هدف واحد حفظكم للقرآن فلا تبخلوا بأنفسكم وأموالكم ووقتكم في المجالس المباركة، فما أعظم من مجلس يذكر فيه كلمات الله مع تدارسه وتفسيره ومعرفة أسراره، فوالله هذا أغلى ما في الدنيا، والنصيحة التي نحرص أن نقولها مرارًا وتكرارًا البعد عن الصحبة السيئة التي تلهيك عن القرآن وتبعدك عنه بكل الطرق فهذه والله خسارة عظيمة، وسوف يتحسر الإنسان على كل لحظة كان فيها بعيد عن طاعة الله، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلـم “الرجل على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل”، وقال الله تعالى في كتابه المبين (الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ) [الزخرف:67].

 

الخطوة الثالثة: أكل الحرام والشبهات

الحذر ثم الحذر عن أكل الحرام والشبهات لأن هذا كله يسقم القلب، فيجعل صاحبه لا يستطيع أن يستوعب شيء ولا يفهمه، وهذا عقاب من الله للمسلم الذي يستمتع بأكل الحرام فيجد نفسه دائمًا في ضيق وكل عبادة يحاول أن يتقرب بها إلى الله يجد نفسه لا يتمتع بروح العبادة ويصيبه الفتور، حتى إقباله على القرآن بجده صعب تلاوته ولا يفوز بثمرته ولا يفتح الله عليه في التدبر والعيش مع القرآن، وهذا لا شك بسبب الحرام، ولكن يبقى باب الأمل مفتوح وهو باب التوبة وهذا من رحمة الله علينا، ولذلك إذا كنت تريد علاج نسيان القران الكريم، فلا بد أن تجتنب أكل الحرام والشبهات، وقد قال الله تعالى (يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا ۖ إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ) [المؤمنون:51]، وقال: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ) [البقرة: من الآية 172] ، وقد قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: “الرجل يطيل السفر أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء يا رب يا رب ومطعمه حرام، ومشربه حرام، وملبسه حرام، وغذي بالحرام، فأنى يستجاب لذلك؟”.

 

ربما تفيدك قراءة: ما هي أهم الطرق السريعة لحفظ القرآن الكريم

 

الخطوة الرابعة: التواضع وعلو الهمة

التواضع في طلب العلم وهذا من آداب حملة القرآن، أن يحترم الحافظ شيخه حتى وإن كان أصغر منه في السن، والانصات له والاستماع له بكل خشوع وتدبر، ولكن لا بد أن نحرص في اختيار شيخ متقن لتلاوة القرآن، وعلى دراية بتجويده ومخارجه حتى نحفظ بدون أخطاء، ولا شك أن طريقة الاستماع والمشافهة كانت طريقة سلفنا الصالح، فالصحابة أخذوا القرآن من الرسول هكذا والتابعون أخذوا من الصحابة هكذا حتى يومنا هذا، وقد أخذ النبي عليه أفضل الصلاة والسلام القرآن شفاهًا من سيدنا جبريل عليه السلام، وقد كان يتدارس معه القرآن كل سنة مرة، ولكن في العام الذي مات فيه قد تدارسه مرتين.
وقد قال قال الشيخ عبدالرحمن عبدالخالق في (القواعد الذهبية): “يجب على الحافظ ألا يعتمد على حفظه بمفرده، بل يجب أن يعرض حفظه دائمًا على حافظ آخر، أو متابع في المصحف، حبذا لو كان هذا مع حافظ متقن وذلك حتى ينبه الحافظ بما يمكن أن يدخل في القراءة من خطأ، وما يمكن أن يكون مريد الحفظ قد نسيه من القراءة، وردده دون وعي، فكثيرًا ما يحفظ الفرد منا السورة خطًا، ولا ينتبه لذلك حتى مع النظر في المصحف، لأن القراءة كثيرًا ما تسبق النظر، فينظر مريد الحفظ إلى المصحف ولا يرى بنفسه موضع الخطأ من قراءته، ولذلك يكون تسميعه القرآن على غيره وسيلةً لاستدراك هذه الأخطاء، وتنبيهًا دائمًا لذهنه وحفظه”.

 

يوجد طريقتان لمن يبحث عن طريقة مراجعة القران بعد النسيان وهي:

الطريقة الأولى: وتنقسم إلى ثلاثة مراحل

المرحلة الأولى

• هي قراءة القرآن كاملًا بالنظر في المصحف خلال عشرة أشهر.
• حيث يقرأ ثلاثة أجزاء كل يوم مع التردد خلال شهر.
• والشهر التالي تقرأ فيه ثلاثة أجزاء أخرى مع التردد يوميًا.
• ،ويستمر على هذه الطريقة حتى يختم القرآن كله.
• وبهذه الطريقة يكون قد ختم المصحف 30 مرة.

 

المرحلة الثانية

• نبدأ من جديد بعد الانتهاء من الختمة الأولى.
• في هذه المرحلة سوف نقلل الأيام إلى عشرين يومًا يتم فيهم قراءة ثلاثة أجزاء مع التردد.
• والاستمرار على هذه الطريقة كل 20 يوم نقرأ ثلاثة أجزاء مع التردد يوميًا حتى نختم القرآن كله.

 

المرحلة الثالثة

• يتم في هذه المرحلة قراءة ثلاثة أجزاء خلال 15 يومًا.
• وتستمر في هذه الطريقة حتى تتم قراءة القرآن كاملًا.
• وبهذه المرحلة قد تكون قرأت القرآن 65 مرة.

 

الطريقة الثانية

هذه الطريقة تعتمد على التعهد بالقرآن من خلال التكرار، وعلى سبيل المثال طريقة الشناقطة، وطريقتهم تعتمد على التكرار المتواصل، فكانت تحفظ الآية وتردد 100 مرة، وقد تصل إلى 120 مرة ويمكن أن تصل أيضًا إلى 200 مرة، فهذا كل لا شك أنه يؤدي إلى الإتقان بإذن الله.

 

أما بالنسبة لمن يريد أن يحفظ القرآن ولكن سنهم كبير، فمن أفضل طريقة حفظ القران للكبار كالآتي:

• البعد عن المعاصي والذنوب، لأنها تؤثر عليه في الحصول على لذة الطاعات لأنها تكون كحاجب ما بين العبد وبين الطاعة.
• المداومة على قراءة القرآن ويكون شيء أساسي أثناء اليوم لا نفرط فيه ونستغنى عنه مثل الماء والهواء، فجيب أن نعطي للقرآن أهمية كبرى في حياتنا حتى يعطينا الكثير من الحسنات.
• أنسب الطرق التي تناسب كبار السن التكرار ثم التكرار، حيث يمكن أن يحفظ الآية الأولى 5 إلى 10 مرات، ثم ينتقل إلى الآية الثانية ويحفظها ويكررها أيضًا من 5 إلى 10 مرات، ثم يجمع الآيتين مع بعضهم ويظل يكررهم حتى الإتقان.
• الوقت والمكان من أهم الوسائل التي تعين الإنسان وخصوصُا الكبار في السن في عملية الحفظ، لأن المكان والوقت عاملان اساسيان في الحياة ويساعدان على إنجاز العمل بكل سهولة ويسر وبدون أن يشعر الإنسان أنه مضغوط.
• الحرص على تلقي القرآن من معلم متمكن في التجويد والمخارج، وكبار السن يحتاجون اهتمام شديد في تعليمهم قراءة القرآن بدون أخطاء.
• المداومة على الاستماع للقرآن من أمهر القراء مثل الحصري، والمنشاوي، وعبد الباسط وهكذا.
• عدم تناول كمية كبيرة من الطعام قبل عملية الحفظ، لأن ذلك سوف يؤدي إلى الخمول والكسل وتشتت الذهن.
• التأني في قراءة الآيات المراد حفظها حتى تحفظ صورتها ويصير حفظها يسير جدًا.

 

علاج نسيان القران
علاج نسيان القران

 

علاج نسيان القران
علاج نسيان القران

 

كيف اراجع القران بعد نسيانه

تجد الكثير من حفظة القرآن الكريم يتفلت منهم الحفظ إلا من رحم ربه، هذا النسيان لا شك أنه لحكمة وقد تكون هذه الحكمة أن نتعلق بالقرآن في كل وقت وعلى مدار حياتنا، ومن الجدير بالذكر أن الروح تحتاج إلى غذاء لكي تقاوم ابتلاءات الدنيا ومصائبها، فما أعظم من ذكر الله الذي تطمئن به القلوب وتنشرح به الصدور، فهل بعد ذلك نضل الطريق ونملأ أرواحنا بالمعاصي والذنوب ونبعد عن الطريق الذي منّ الله علينا وهو القرآن؟! فيا حسرتا على من ضيع عمره هباء، أما من اعتنى بنفسه وملأها تعلق وحب بذكر الله فهنئًا لك، ولذلك حرصنا أن نقدم في السطور القادمة طريقة مراجعة القران بعد النسيان حتى يصبح راسخًا مثل رسوخ الجبال وتحتمي به من فتن الدنيا ما ظهر وما بطن.

 

ربما تفيدك قراءة: ما هي أفضل طريقة مبسطة لحفظ القرآن

 

وهذه طريقة سهلة للشيخ: عبد المحسن بن محمد القاسم إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف في كيفية مراجعة القرآن بعد سنة من حفظه وهي الآتي:

• بعد سنة من إتقان القرآن ومراجعته، ليكن حزبك اليومي من القرآن حتى مماتك هو حزب النبي صلى الله عليه وسلم فقد كان يحزب القرآن سبعا، أي كل سبعة أيام يختم القرآن، قال أوس بن حذيفة رحمه الله : سألت أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، كيف تحزبون القرآن ؟ قالوا : ثلاث سور، وخمس سور، وسبع سور، وتسع سور، وإحدى عشر سورة، وحزب المفصل من قاف حتى يختم . رواه أحمد .
• اليوم الأول: يقرأ من سورة الفاتحة إلى نهاية سورة النساء.
• اليوم الثاني : يقرأ سورة المائدة إلى نهاية سورة التوبة.
• اليوم الثالث : يقرأ من سورة يونس إلى نهاية سورة النمل.
• اليوم الرابع: يقرأ من سورة الإسراء إلى نهاية سورة الفرقان.
• اليوم الخامس : يقرأ من سورة الشعراء إلى نهاية سورة يس.
• اليوم السادس : يقرأ من سورة الصافات إلى نهاية سورة الحجرات.
• اليوم السابع : يقرأ من سورة ق إلى نهاية سورة الناس.

 

قواعد مهمة لـ كيف ترسخ حفظ القرآن يجب مراعاتها، وأيضًا قد نبه عليها الشيخ وهي الآتي:

• يجب أن يكون حفظك على شيخ لتصحيح التلاوة أو عن طريق المصحف المعلم.
• احفظ كل يوم وجهين ، وجها بعد الفجر ، ووجها بعد العصر أو بعد المغرب وبهذه الطريقة تحفظ القرآن كاملا متقنا خلال سنة، ويكون حفظك متقنا ، أما إذا أكثرت من الحفظ فإن المحفوظ يضعف.
• الحفظ يكون من سورة الناس إلى سورة البقرة ، لأنه أيسر ، وبعد حفظك للقرآن تكون مرجعتك من البقرة إلى الناس .
• الحفظ يكون من مصحف موحد في الطبعة ليكون معينًا على رسوخ الحفظ وسرعة الاستذكار لمواطن الآيات وأواخر الصفحات وأولها.
• كل من حفظ في السنتين الأوليين يتفلت عليه المحفوظ ، وهذه تسمى ( مرحلة التجميع ) فلا تحزن من تفلت القرآن منك أو كثرة خطئك ، وهذه مرحلة صعبة للابتلاء ، للشيطان منها نصيب ليوقفك عن حفظ القرآن ، فدع عنك وساوسه ، واستمر في حفظه ، فهو كنز لا يعطى لأي أحد
أما عن كيفية حفظ القرآن فى 30 يوم فلا شك أن هذه الطريقة تحتاج وقت وجهد كبير جدًا، والأفضل لمن أراد أن يحفظ كتاب الله يجب عليه التأني في الحظة ولا يتسرع، فلو يعلم أن الله سبحانه يضاعف الحسنات لمن يشاء أضعاف كثيرة فلِم نستعجل في تلاوة وحفظ القرآن؟! فلا بد أن يكون في نيتنا أن نتلو كتاب الله على الوجه الذي يرضيه ليس فقط مجرد الانتهاء من السورة حتى نختم ونفرح وفي النهاية تجد هذا العمل لا قيمة له، فيجب علينا كمسلمين أن يكون كتاب الله من أهم شيء في حياتنا ونعطيه كل ما نملك لأنه سوف يعطينا الكثير والكثير في الدنيا والآخرة، فعند تلاوتنا للقرآن يجب علينا التدبر والفهم والعمل بآيات الله حتى نحصل على ثمرته ونعيش حياة هنيئة لا نشقى بعدها ولا نضل.

 

علاج نسيان القران
علاج نسيان القران

 

جدول مراجعة القرآن الكريم

الآن عبر الشبكة العنكبوتية تجد العديد من الجداول التي تعينك في وضعة خطة لـ مراجعة القران باتقان، فالمسلم المهتم بأمور الدين يبحث عن الوسائل والطرق التي تناسبه لتثبيت الحفظ حتى يفوز برضا الرحمن والفوز بالفردوس الأعلى، ولا شك أن حفظ القرآن في البداية يكون صعب ولكن ما أعظم الجهاد في سبيل الله وأن تفني عمرك في تعلمك لكتاب الله من حيث تلاوته بالتجويد وتفسيره وتدبره والعمل به، ومن المعروف أننا في هذه الدنيا نتعلم الكثير من العلوم الصعبة حتى نكون في وظائف مرموقة وهذا كله لأجل دنيا فانية، فلماذا نستخسر وقتنا وجهدنا في حفظ كتاب الله ومراجعته، ولكن في الجانب الآخر تجد من يهتم بهذا العلم العظيم ويكرس حياته له لأنه يعلم أنها تجارة لن تبور.

 

ومن الجداول التي تساعد في تثبيت القرآن الآتي:

أولًا: التحضير للمراجعة

• المراجعة القبلية: وهي قراءة الآيات المراد مراجعتها لمدة ¼ ساعة.
• المراجعة الليلية: وهي قراءة نفس الآيات قبل النوم مباشرة.

ثانيًا: الختمة

• ختمة سماع: تعني سماع نصف جزء يومي بتدبره معرقة الطريقة الصحيحة لنطق.
• ختمة تلاوة: والمقصود بها قراءة جزأين بشكل يومي سواء متصلًا أو متفرقًا.

ثالثًا: التكرار

فهذه خطوة مهمة جدًا تساعد في التثبيت لأنه المعلومة تستقر في الذهن ومن الصعب خروجها من العقل.

رابعًا: مراجعة القريب والبعيد

مراجعة القريب: المقصود بها مراجعة آخر ما تم حفظه تقريبًا بمعدل 20 صفحة حتى تتأكد أنه استقر في الذهن.
مراجعة البعيد: المقصود بها مراجعة آخر جزأين قد تم حفظهم من قبل.

 

وقد يسأل سائل ويقول: عندي اختبار قران كيف احفظ والإجابة كالآتي:

• إخلاص النية لله.
• الدعاء.
• الاستعانة والتوكل.
• التكرار.
• المراجعة.

 

أما عن كيفية حفظ القرآن بأرقام الآيات فمن خلال هذا الجدول يمكنك الحفظ

• قم بعمل جدول وتكتب في الختنة الأولى اسم السورة.
• الخانة الثانية كتابة أول كلمة من الآيات، وفي مقابلها في العمود الثاني نكتب أرقام الآيات بطرقة متسلسلة.
• قد بأخذ ورقة بيضاء ونجعلها على خانة الآيات أو الأرقام وتحاول تذكر ما تحتها وهكذا.
• فمن خلال هذه الطريقة حفظ أرقام الآيات بكل سهولة بإذن الله.

وهذا جدول حفظ القران الكريم

 

ربما تفيدك قراءة: 6 نصائح ذهبية لا غنى عنها لحفظ القرأن

 

علاج نسيان القران عند الاطفال

يعد تحفيظ القرآن للأطفال من الأمور التي تحتاج إلى صبر ومثابرة حتى نجني ثمرة قوية تنفع الأمة وتنصرها، فبالقرآن نحمي أطفالنا من الدنيا وما فيها من شبهات وشهوات، فيجب أن يكون لدينا كآباء ومعلمين ومعلمات العزيمة والهمة في حفظ القران للاطفال، ومن الوسائل التي تساعد على ترسيخ القرآن في عقول الأطفال ويصعب نسيانه الآتي:
• الدعاء لهم في أوقات الاستجابة.
• وضع برنامج حفظ القران مناسب للطفل.
• يجب أن نفسر الآيات المراد حفظها للأطفال حتى يفهموا معانيها بشكل بسيط يستوعبه الطفل.
• قص القصة المتعلقة بالسورة المراد حفظها.
• التكرار.
• يمكن ربط آيات القرآن ببعض مفردات البيئة مثل الماء، السماء، الشمس، القمر، الليل، النهار وهكذا.

 

علاج نسيان القران
علاج نسيان القران

 

ولمن يبحث عن طريقه لحفظ القران بسرعه لدى الأطفال هي الآتي:

• التعود على سماع القرآن بشكل مستمر والأفضل أن يتعود على السماع هو موجود في رحم أمه حتى يولد ثم يكبر ويتعلم التحدث.
• يجب أن يكون الأب والأم قدوة حسنة أمام الطفل؛ لأن من الطبيعي أن الطفل يقلد من حوله، فعندما يرى أبويه يتلون القرآن أمامه بشكل مستمر، فإنه يقلدهم ويفتح المصحف ويحاول أن يقرأ.
• يجب مراعاة عدم إجبار الطفل على الحفز بطريقة مباشرة، فعلينا أن نوجهه للحفظ ولكن بشكل غير مباشر من خلال نروي له قصة تبين فضل القرآن وأهميته للمسلم.
• مراعة أن يكون المكان مناسب للحفظ ولا يوجد يه ضوضاء تزعج الطفل وتشتته أثناء تلقي القرآن.
• عندما نقرأ القرآن للطفل يجب أن نراعي نقطة مهمة جدًا وهي قراءته بالتجويد لأن الطفل سوف يقلد طريقة النطق.
• محاولة ربط معاني الآيات بما حولنا على قدر المستطاع وتمثل ما يمكن تمثيله، فهذا كله يساعد على تسهيل الحفظ بدون نسيان.
• محاولة تكرار ما تم حفظه خلال اليوم في أوقات مختلفة.
• الاهتمام بالمراجعة فلا بد قبل الحفظ الجديد أن نراجع على الحفظ السابق ونحدد له وقت معين حتى لا يتفلت الحفظ وينسى الطفل.
• محاول عمل مكافأة للطفل وتشجيعه للحفظ.
• يجب على المربي التحلي بالصبر مع الطفل.
وفي نهاية الحديث عن علاج نسيان القرآن قد وضحنا بعض الطرق التي يمكن من خلالها تثبت الحفظ وعدم نسيانه، لكن هذه الطرق لا تنفع إلا في حالة الاستعانة والدعاء والتوكل على الحي الذي لا يموت، وبعد ذلك نأخذ بالأسباب، فسوف تجد طريق القرآن سهل وميسر لكل من استعان بالله وتوكل على الله حق توكله، لأن أي إنسان عندما يعتمد على الأسباب فقط ولا يتوكل على الله فيصعب عليه الأمر ولا يجد ما يريده.

 

 

 

 

المصدر : أهل السعودية